In the name of the Father, the Son and the Holy Spirit, Amen.
   صليب
المقاومة
اللبنانيّة About Us
Christians
Lebanese Forces
Lebanon
Phoenicia
Federalism
Articles
Letters
Documentations

Contact Us
صليب
المقاومة
اللبنانيّة

المقاومة اللبنانية نحو لبنان جديد

Back To "Documentations"

الثلاثاء في 6 شباط 1990

انفجر قتال عنيف في السادسة والنصف صباحاً. وتميّزت المعارك الشرسة في هذا اليوم السابع بسيطرة قوات عون على منطقة ضبيّة. وقد ذكرت "رويتر" ان 1200 جندي وكتيبة مصفحات وكتيبة مدفعية ثقيلة ضغطوا في هجمات متواصلة حتى السيطرة على ضبيّة. وقال مصور صحافي قام بجولة في ضبيّة ومناطق من بيروت الشرقية: "الدمار رهيب مروّع ولا يمكن وصفه".

وأصدرت الشعبة الخامسة في القوات اللبنانية بياناً حول عدم اجتماع اللجنة المشتركة، قالت فيه:

"بعدما كان قد تمّ أمس الاثنين، الاتفاق على وقف اطلاق النار، بعد الاتصالات التي اجراها المطران خليل أبي نادر، والاباتي بولس نعمان والمحامي شاكر أبو سليمان، وبعدما شكلت لجنة من "القوات اللبنانية والجيش"، وبعدما تمّ تحديد موعد الاجتماع الأول للجنة في منزل المحامي أبو سليمان، تبلغ ممثلو "القوات" أن ممثلي الجيش لن يحضروا الاجتماع بحجة أن الوقت ليل. فتم تحديد موعد ثانٍ للاجتماع عند الحادية عشرة والنصف من قبل ظهر اليوم (الثلاثاء) في مقرّ السفارة البابوية في حريصا.

"وقبل انعقاد الاجتماع الأول، عمدت جماعة عون إلى خرق وقف اطلاق النار وشنت هجوماً كبيراً على منطقة ضبيّة مهدت له بقصف مدفعي عنيف وكثيف، أدّى إلى دمار كامل وشامل. مما أثبت مرة جديدة الخدعة التي يعتمدها عون. كما يثبت امعانه في اسقاط كل الوعود لا سيما تلك التي يعطيها للسفير البابوي، كما يثبت في التدمير المدفعي المتكرر تخطيه كل القواعد في الحروب، حتى الحروب التي تخاض بين ألدّ الأعداء.

 

وأدلى مصدر مسؤول في "القوات اللبنانية" بتصريح قال فيه:

"في هذا الوقت الذي يدفع الألم الناس الكفر بالجميع، القاتل والمقتول، الجزار والضحية، يهمّ "القوات اللبنانية" أن تذكر بما بأتي:

"أولاً إن "القوات" هي منذ بداية الاحداث الأخيرة في موقع الدفاع عن النفس. ومن المنطق والطبيعي ان تتوقف عن القتال عندما يتوقف المهاجم عن اعتدائه. لذا فان التزامها وقف اطلاق النار التزاماً كاملاً هو من بديهيات الامور، بل من أهدافها الأساسية. وهي تسعى مع جميع الوسطاء إلى إنجاح مساعيهم الخيّرة.

ثانياً إن القوات اللبنانية هي وليدة هذا المجتمع المؤتمنة على كرامته ورزقه وحياته. ولا يمكنها في أي حال من الأحوال ان تشترك مع المعتدي في اطالة زمن المحنة والذل الذي تذكيه جماعة عون. وبالتالي لا يمكن "للقوات اللبنانية" الا أن تكون ملتزمة وقف اطلاق النار وإن أحرجت، ردت بأقل قدر ممكن من الخسائر.

"ثالثاً إن "القوات اللبنانية" تقاتل باسم شهدائها العشرة آلاف، باسم بيار الجميل وكميل شمعون اللذين لو كانا حيين في هذا الزمان الرديء لكانا على رأس "القوات" في مقاومة حرب الإلغاء والابادة. فلو كان في رؤوس تلامذة الاعلام العوني ذرة من شرف ومن معرفة بقدسيات التاريخ المسيحي لاستنكفوا عن اختلاق الأكاذيب عن مهاجمة "القوات" منازل الرؤساء بشير الجميل، كميل شمعون وشارل الحلو والأمر لا يستأهل الرد بل الشفقة".

 

ووجّه الدكتور سمير جعجع نداء إلى الرئيس الفرنسي فرنسوا ميتران يناشده فيه "التدخل السريع" لايقاف "هذه المجزرة".

 

وكان الدكتور جعجع قد أدلى بتصريح قال فيه:

"إن حرب الغاء "القوات اللبنانية" قد انتقلت من حرب الغاء "القوات" إلى عملية افناء الشعب اللبناني فالمواطنون ومنازلهم وممتلكاتهم والمؤسسات الانسانية والمدنية والمنشآت الحيوية والمتاجر والمصانع وغيرها من كل مظاهر المدنية والاجتماعية، كل ذلك يتعرض لحرب ابادة شاملة وافناء تام.

ان ما يشهده لبنان اليوم يتخطى كل تصور وكل عقل وكل ضمير. وهذا ما لا نرضى به ولن نرضى به بتاتاً ولن نألو جهداً في مواجهته ووضع حد له".

وشدّد الدكتور جعجع على ان "القوات اللبنانية" انبثقت من هذا المجتمع. ولاجله تناضل. وليست المرة الأولى التي ندافع فيها عن هذا الشعب والمجتمع".

وقال: "انني اعد الجميع باننا لن نألو جهداً بالدفاع عنهم والعمل الدؤوب المضني للحفاظ على مستقبلهم ومستقبل لبنان مهما كان بالتضحيات الغالية. اما انتم يا أبطال "القوات اللبنانية" يا أبطال الحرب مع الخارج والسلم في الداخل، يا أبطال المواجهة مع الخارج وصدّ المؤامرة في الداخل، لكم تحية إكبار وإجلال وتقدير ومحبة. ونحن للبنان، واننا المدافعون عنه حتى آخر نقطة من دمنا".

 

وذكرت جريدة "السفير" في نشرتها يوم الخميس 8/2/1990 الخبر التالي:

"حضر إلى مكاتب "السفير" محمود عميرات (سوري) الذي بث "تلفزيون عون" امس الاول اسمه وصورة عن بطاقة هويته، على أساس انه أسير من أسرى "القوات اللبنانية" بعد سيطرة "قوات عون" على منطقة ضبية.

وذكر محمود عميرات انه اعتقل من قبل الجيش في بيروت بعيد الاجتياح الاسرائيلي للبنان. وأفرج عنه بعد ثلاثة اشهر من دون السماح له باستعادة بطاقة هويته التي استخدمت كسواها "مادة" في الحرب الدائرة بين عون وجعجع".

يتبع...
          من كتاب "القافلة مستمرة" - حرب الإلغاء -

Lebnaan Lebnaane - Lebanon is Lebanese - Le Liban est Libanais - لبنان لبناني
Back to the top
Thank you for visiting:
www.lebaneseforces.org, www.lebanese-forces.ca